الموقع الرسمي لولاية المسيلة 

المقالات

المناقصات والاستشارات

إشعارات الإلغاء

إشعارات المنح

إشعارات عدم الجدوى

عيادات

البلديات

الدوائر

الوثائق

الإدارات

آخر المستجدات

المؤسسات الاستشفائية

الفنادق

روابط مفيدة

أرقام مفيدة

عروض العمل

الصيدليات

المشاريع الحالية

المتاحف

المصالح

المواقع السياحية





الشباك الإلكتروني الزواج المختلط البطاقة المهنية بطاقة المقيم الأجنبي جواز السفر الإستعجالي ترقيم المركبات

مصالح أخرى

عروض العمل 20/11/2017 المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية: تقني سام في اعلام الالي 12/11/2017 المؤسسة العمومية الاستشفائية سيدي عيسي: متصرف/ملحق رئيسي اداري/تقني سام في اعلام الالي 09/11/2017 مديرية الخدمات الجامعية القطب-المسيلة: مهندس في الاعلام الالي-ملحق رئيسي للادارة-نفساني عيادي 07/11/2017 مديرية التجارة: رئيس محقق رئيسي/محقق رئيسي 07/11/2017 مديرية الاشغال العمومية: مهندس في الاشغال العمومية

المناقصات


معلومات هامة

المسيلة على الخريطة

مقدمة:

بهدف التكفل بالاحتياجات الملحة والمتزايدة للسكان وضعت السلطات العمومية حيز التنفيذ برنامجا استثماريا ضخما خلال الفترة الممتدة من 2000 إلى 2016 مس كل القطاعات بدون إستثناء حيث استفادت الولاية من غلاف مالي اجمالي قدره 384,68 مليار دينار جزائري سمح بتجسيد عدة مشاريع وبرامج تنموية كان لها الأثر الايجابي في التكفل بالانشغالات الأساسية وخاصة المرتبطة منها بتحسين الظروف المعيشية للمواطنين وخلق ظروف حسنة من أجل تنمية مستدامة ومتنوعة، غير أن تزايد الاحتياجات بسبب الزيادة الطبيعية للسكان والتي تتجاوز متوسط 28.000 ولادة سنويا حال دون تحقيق الاكتفاء في عدة ميادين حيوية كالماء، الكهرباء والغاز، المنشآت القاعدية، الاجتماعية والشغل، ناهيك عن تمركز أكثر من 70 % من السكان في مناطق متباعدة ومعزولة على مساحة شاسعة ما يؤدي إلى زيادة في تكاليف إنجاز مختلف المشاريع .

وبالاضافة إلى هذه العوائق الطبيعية، تجدر الاشارة إلى تسجيل عراقيل أخرى تعترض تقدم أشغال مختلف المشاريع وتجسيدها ميدانيا لا سيما:

- نقص مؤسسات الانجاز الكبرى واليد العاملة المتخصصة مقارنة بالبرنامج الهام للولاية.

- قلة الوسائل المادية والبشرية لمتابعة المشاريع والحاجة الى مكاتب دراسات مؤهلة.

 - معارضة المواطنين أثناء تجسيد المشاريع وصعوبة نزع الملكية الخاصة.

 بالرغم من المشاكل والعراقيل التي ساهمت في تأخر تحقيق الأهداف المسطرة والمرجوة كاملة وفي الآجال المحددة، إلا أن السلطات المحلية عملت على تسخير كل الامكانيات المتاحة لتسريع وتيرة التنمية المحلية وهذا بغية الاستجابة بشكل أفضل لتطلعات السكان وانشغالاتهم وهذا ما تعكسه الانجازات المحققة خلال سنة 2016 وفي مختلف القطاعات.

 

وقبل التطرق لهذه الانجازات، نعرض عليكم وضعية مختلف المشاريع التنموية:

أولا /البرنـامج التنموي للولاية:

استفادت الولاية في الفترة ما بين (2000 – 2016)من برنامج استثماري بمبلغ إجمالي يقدر بــــ 384,65 مليار دج موزع كما يلي : 

-البرنامــــــــج القطــــــــاعي:  223,6 مليار دج

- المخططات البلدية للتنمية: 36,04 مليار دج.

-البرنامج القطاعي الممركز: 125,01 مليار دج موجه لمشاريع  السكـن، الكهـــربــــاء والغــــــاز.

1.1.   في مجال استدراك التأخر في البرنامج الجاري إنجازه (P.E.C) إلى غـاية 31/12/2009 :

تم تقليص عدد المشاريع المسجلة والمقدرة بــ 1327 مشروع إلى 166 مشروع فقط في نهاية ديسمبر 2016، و هذا بفضل غلق 1161 مشروع، الشيء الذي أدى إلى تخفيض البرنامج الجاري إنجازه والمقدر بمبلغ 49,81 مليار دج إلى حدود 11,12 مليار دج أي باستهلاك  مبلغ 38,61 مليار دج و هذا ما يمثل نسبة تخفيض تقدر بــــ 77,51%.

2.1.   وضـــــعية تنفيذ المخـــطط الخمـــــــاسي (2010 – 2014) :

  • البرنــــامج القطــــاعـــــييقدر بــ 648 مشروعا منها 591 مبلغا بعنوان 2010 – 2014 و 57 مشروعا تمثل الباقي من برنامج 2005 - 2009،حيث انطلقت الولاية في إنجاز 634 مشروعا منها:

- 577 مشروعا من ضمن 591 مشروعا مبلغا بعنوان 2010 - 2014.

-57 مشروعا تمثل الباقي من برنامج 2005  - 2009.

وهو ما يمثل نسبة انطلاق تقدر بــ 97,84 % .

-أما 14 مشروعا غير المنطلقة وهي كلها من شريحة 2014 أغلبها تم تجميدها استنادا لتعليمة السيد الوزير الأول الخاصة بالتقشف.

  •  بــرنــــامج المخططــــــات البلديــــــة للتــــــنمية (PCD):

- برنـــــــــامج 2010 - 2014: نسجل انطلاق جميع المشاريع المبلغة بعنوان هذا البرنامج والمقدرة بــ 1133 مشروع أي بنسبة انطلاق 100%، منها 1049 مشروع مغلق بمقرر أي ما يمثل نسبة  92,58% من البرنامج المبلغ. و33 مشروع منتهية        بها الأشغال و هي في طور الغلق مما يعطى نسبة 96 %.

مجموع عدد مشاريع المخططات البلدية للتنمية (PCD) والبرنامج القطاعي (PSD) معا هـو 1710 مشروع منطلق من مجموع 1724 مشروع أي بنسبة 99 %

- برنــــــــامــــج2015 - 2019: استفادت الولاية بعنوان سنة 2015-2016 بمبلغ 14,68 مليار دينار سمح بتسجيل 308 مشروعا مست كل القطاعات الاقتصادية وخاصة تلك المرتبطة بالاحتياجات الأولية للسكان.

 وضعية هذه المشاريع هي كما يلي:

-143 مشروع مغلق.

-40 مشروع منتهية الأشغال بها وملفات الغلق في طريق الانجاز .

3.1. في مجـــال تطــــهير مــــدونـــــة المشــــــاريــــع: وصل عدد المشاريع المغلقة للفترة ما بين (2010 -2016) إلــــــى 2489 مشروع موزعة كما يلي:

- البرنـــــامج المتبقي إلى غــــــاية 2010: غـــلق 1161 مشروع من مجموع 1327 موروثة إلى تاريخ 31 ديسمبر 2009.

-بـــــرنامــــج 2010 – 2014: غـــلق 1185 مشروع من مجموع 1724 مسجلة، يضاف إليها 380 مشروع منتهية، وهي في طور الغلق، ليصبح مجموع المشاريع المنتهية 1565 مشروعا.

- برنــــــامــــــــج 2015 – 2019 : غلق 143 والانتهاء من 40 مشروعا. 

نـــــــــتائــــــج ســـــــنــــــة 2016 

أ –  إستهـــــــــلاك الــقروض: في سنة 2016، تم إستهلاك مبلغ 23 مليار دينار جزائري           
      موزع كما يلي:

قطاع السكــــن:  9,5  مليار دينار جزائري.

البرنامج القطاعي :  11,14  مليار دينار جزائري.

برنامج المخططات البلدية للتنمية : 2,36  ملـــيار دينار جزائري.

عمـلية التكفــل بالوضـــعيات غــير المســـددة (الديـــون ): من أجل التكفل بالوضعيات غير المسددة التي نتجت عن تسقيف قروض التسديد، قامت الولاية بإحصاء شامل لهذه الديون التي وصل  مبلغها إلى 540 مليار سنيتم مست كل القطاعات بدون استنشاء وعليه قدمت الولاية الملف إلى مصالح وزارة المالية التي منحت المبلغ المطلوب كاملا حيث تم تسديد 75% من هذا المبلغ قبل نهاية 2016 وأدرج المبلغ المتبقي في التسديد كأولوية في سنة 2017، وعليه فإن كل المقاولات التي تشارك في تنمية الولاية لم تعرف مشاكل في التكفل بوضعيات الأشغال المقدمة رغم الصعوبات الكبيرة التي تعرفها البلاد بعد الانخفاض الحاد لمداخيلها الناتجة أساسا عن الجباية النفطية .

ب غــــلـــــق المشـــاريــــــــــع:  تم غلق 278 مشروعا في سنة 2016 موزعة كما يلي:

-  المخططات البلدية للتنمية :213 مشروع بمبلغ 2,67 مليار دج.

-البرنامج القطـــــــاعـــــي: 65 مشروع بمبلغ 4,79 مليار دج.

مفصلة بالملــــحـــــــق رقم 01 و02

ج- الانطلاق فــــي المشـــاريــع : خلال سنة 2016، تـم الانطلاق في 87 عملية بمبلغ 2,28 مليار دينار جزائري كما تم إعادة بعث إكثر من  100 حصة من المشاريع في إطار إعادة هيكلة العمليات المسجلة، كما تم إعادة تقييم  22 مشروعا كانت تعانى من نقص رخصة البرنامج.

د- الشطر الأول لسنة 2017(Prog Neuf):  فيما يخص سنة 2017، بقى جهد الدولة        في التنمية المحلية متواصلا حيث استفادت الولاية في بداية جانفي 2017 بمبالغ معتبرة موزعة كما يلي:

- مبلغ 1,923 مليار دينار جزائري في إطار المخططات البلدية للتنمية (PCD) ستسمح بتسجيل 290 مشروعا موجهة أساسا إلى قطاعات هامة نذكر منها المياه الصالحة للشرب، التطهير، فك العزلة، تم تبليغ 140 منها للبلديات، حيث تم الانطلاق فعليا في 42 مشروع ،و150 مشروع في طور اتخاذ الإجراءات الادارية للمنح.

- مبلغ 25,3 مليار سنتيم في إطار البرنامج القطاعي (PSD) من أجل تنفيذ 9 عمليات نذكر منها تهيئة 110 كلم من المسالك الغابية، فتح 31 كم من المسالك الغابية، مشاريع لفائدة قطاع العدالة وأخرى لفائدة قطاع الضمان الاجتماعي، زيادة على ذلك استفادت الولاية من مبلغ معتبر يقدر بـ 92 مليار سنتم موجه إلى إعادة تقييم 23 عملية مست كل القطاعات وذلك من أجل إعطاء نفس جديد لبعض المشاريع التي كانت متوقفة بسبب الغلاف المالي.

ثانيا / البرنامج الاستعجالي لمدينتي المسيلة وبوسعادة: مس هذا البرنامج مدينتي المسيلة وبوسعادة وكان الهدف منه القيام بانجاز أشغال مستعجلة محددة في المكان والزمان بغية القضاء على النقاط السوداء، إعطاء الوجه اللائق للمدينة وتحسين المستوى المعيشي للمواطن، ومن أجل تنفيذ هذا البرنامج، تم تفعيل عمل لجنة تسيير مدينة المسيلة وتنصيب لجنة تسيير مدينة بوسعادة، وقد تم تخصيص مبلغا إجماليا يقدر بـ   783 855 990,39 دج لفائدة مدينة المسيلة و 607 315 678,85 دج لفائدة مدينة بوسعادة.

1 - مدينة المســــــيلة:  لتنفيذ هذا البرنامج، تم تدخل القطاعات التالية:

- ديوان الترقية والتسيير العقاري: تم تخصيص مبلغ 304 590 226,21  دج في إطار حساب التخصيص الخاص (114-302) للتكفل بأشغال الصيانة وإعادة التأهيل          لــ 11 حي عبر المدينة .

- قطاع الموارد المائية: تم تخصيص مبلغ 24 000 000,00 دج للقيام بأشغال إنجاز بالوعات لحماية الشوارع الكبرى للمدينة وإعادة تأهيل شبكات المياه الصالحة للشرب في إطار البرنامج القطاعي.

- قطاع الإدارة المحلية: تم تخصيص مبلغ 20 000 000,00 دج في إطار صندوق الضمان والتضامن للجماعات المحلية لإنجاز ساحتي لعب و18 550 000,00  دج في اطار ميزانية الولاية لإنجاز أشغال التهيئة الحضرية والمساحات الخضراء والأضواء الثلاثية.

- بلدية المسيلة: تم تخصيص مبلغ 416 765 764,18  دج لإنجاز 07 ساحات لعب، تهيئة حضرية، تهيئة مساحات خضراء، انجاز الأضواء الثلاثية، انجاز وتجديد الإنارة العمومية.

2- مـــدينة بــــوسعــــــادة: لتنفيذ هذا البرنامج، تم تدخل القطاعات التالية:

- ديوان الترقية والتسيير العقاري: تم تخصيص مبلغ 182 250 000,00  دج في إطار حساب التخصيص الخاص (114-302) للتكفل بأشغال الصيانة وإعادة التأهيل لــ 05 أحياء عبر المدينة.

- قطاع الموارد المائية: تم تخصيص مبلغ 42 000 000,00 دج للقيام بأشغال إنجاز بالوعات وحائط حماية لوادي مقيب.

- قطاع الإدارة المحلية: تم تخصيص مبلغ 20 000 000,00 دج في إطار صندوق الضمان والتضامن للجماعات المحلية لإنجاز ساحتي لعب.

- قطاع التعمير والهندسة المعمارية والبناء: تم تخصيص مبلغ 106 595 905,60 دج للتكفل بأشغال تهيئة الشوارع لأربعة أحياء عبر المدينة.

- بلدية بوسعادة: تم تخصيص مبلغ: 256 469 773,25 دج في إطار المخططات البلدية للتنمية وميزانية البلدية لإنجاز أشغال إعادة تهيئة شبكات الصرف الصحي، تدعيم شبكات المياه الصالحة للشرب، تهيئة المساحات الخضراء، تهيئة حضرية، إقتناء عتاد جمع ومعالجة النفايات الصلبة، إنجاز الأضواء الثلاثية وإنجاز وفتح مسالك.

 ثالثا / الكهــربـــاء والغـــــاز في إطــــار مــــيزانية الــولايـــــة:

1-  برنامج ميزانية الولاية لسنة 2014: تم تخصيص مبلغ 669 035 898,45   دج .

- الكهرباء الحضرية : 235 145 320,86  دج.

- الكهرباء الـــــريفية :  249 768 940,88 دج.

- الغــــــــاز الطــــــــبيعي:  184 121 636,71دج.

نشير الى أنه تم اسناد جميع العمليات المسجلة ضمن هذا البرنامج والتي لم تتم دراستها من طرف مؤسسة سونلغاز إلى مؤسسة كهريف والمقدرة بــ 26 عملية بمبلغ قدره105 000 000,00 دج، إلى غاية 31/12/2016، منها 04 عمليات تخص الكهرباء الريفية عبر 03 بلديات و 22 عملية تخص الكهرباء الحضرية عبر 12 بلديــــــة.

2-برنامج ميزانية الولاية لسنة 2016:

- الكهرباء الحـــضرية : 150 197 989,41 دج.

 -  الكهـــــــــــرباء الريفية  : 299 575 918,36  دج.

- الغـــــــاز الطــــــــــبيعي : 210 479 073,45  دج.

3- برنامج ميزانية الولاية لسنة 2017: تم تخصيص مبلغ 261 000 000,00  دج    في انتظار تحديد الأولويات.

- الكهــــرباء الحضرية : 50 000 000,00 دج.

- الكهربـــــاء الـــريفية  : 115 000 000,00  دج.

- الغــــــــاز الطـــــــــبيعي : 96 000 000,00 دج.     

نشير الى أن كل العمليات المسجلة في إطار ميزانية الولاية سيتم إنجازها من طرف مؤسسة كهريف في إطار الاتفاقية الإطار المبرمة بين مديرية الادارة المحلية ومؤسسة كهريف، بمتابعة مديرية الطاقة.


                                                   تحميل انجازات سنة 2016 وآفاق سنة 2017 في جميع القطاعات


 

بداية الصفحة